عرض مشاركة واحدة
قديم 14-09-2013, 04:23 AM رقم المشاركة : [51]
محمود فرج الشنديديِ
خادم الجميع
الصورة الرمزية محمود فرج الشنديديِ


افتراضي

ختم الشر



رؤيا من المبشرات العامة، وصلتني على الخاصّ، الرائي من فلسطين. تاريخ الرؤيا سنة 2008.

(( رايت في المنام في غرفة مظلمة مع رجل صاحب رتبة عسكرية قوية سألته عن هذا المكان فأجاب ان هذه الغرفة يتم التخطيط للعالم كله وانه الذي يعارض على تخطيطه يقتله دون استشارة وان عمره يتجاوز 750 سنة وانه لم يخطط لشيئ الا حدث ففتح خارطة العالم وكان بيده شيئ مثل الختم وبدء بالسودان فختم عليها فأصبحت نصفين وقال لن ترجع السودان حتى ترجع الخلافة ثم اتى الى سوريا وختم عليها فتقسمت الى 3 اجزاء فأصبح هناك غبار على الثلاثة اجزاء المقسمة وكان يتوقع ان يكون هناك دولتان للشيعة ودولة للمسلمين في سوريا ولكن كانت المفاجئة ان للمسلمين دولتان والشيعة لهم دول واحدة ثم نظر الى مصر بغضب وختم عليها ولم يحدث شيئ ثم ختم المرة الثانية فلم تتقسم ولكن اصبح لون مصر يميل الى الاحمر ثم اشتد لون مصر حتى اصبحت احمر كاملة ثم فجئة اختفى الون الاحمر وعادت كما كانت ثم عاد وختم عليها بكل ما يستطيع ولكن الختم تكسر وبدأت خريطة العالم بالتغير ولم تبقى دولة كما كانت وبدى عليه الخوف حتى اصبح مثل الرضيع لا يعرف ماذا يفعل وجلس كالمهموم..))

التعبير : (( الرؤيا تخبر أن مخططات الماسونيين و اعداء الاسلام تم منها تقسيم السودان، و انهم يخططون لتقسيم سوريا الى ثلاث دول، و لا يتم لهم ذلك باذن الله، و تخبر انهم سيكيدون لمصر كيدا كبيرا متلاحقا يحبطه الله جميعا بعد دماء كثيرة و مظالم تصيب المسلمين، و تخبر الرؤيا ان كيدهم بمصر سيكون خاتمة عملهم الفاسد، و انه اثر ذلك يحدث بالعالم ما لا يسرهم من كيد الله العزيز المتين لدينه و لعباده الصالحين

و الله أعلم))


محمود فرج الشنديديِ غير متواجد حالياً رد مع اقتباس